دعوة للمشاركة: مسيرات رجال، ملامح أدب: سرد الحياة في المصادر العربية حتى القرن العاشر الميلادي

التاريخ: 
27 February, 2017 - 22:30 - 19 May, 2017 - 00:00

دعوة للمشاركة

مسيرات رجال، ملامح أدب

سرد الحياة في المصادر العربية حتى القرن العاشر الميلادي

ندوة دولية

ينظمها

في الحمامات ـ تونس

المعهد الفرنسي للشرق الأدني ببيروت (Ifpo)

مخبر النخب والمعارف والمؤسسات الثقافية بالمتوسط (ESICMED) في جامعة منوبة

بالتعاون مع

معهد البحوث حول المغرب المعاصر (IRMC)

من الرابع إلى السادس من أكتوبر/تشرين الأوّل ٢٠١٧

تهدف هذه الندوة إلى مقاربة الحكاية السِيَرِيَّة من وجهة نظر أدبيّة في المصادر العربيّة القديمة في مختلف مجالات التأليف. وهي تندرج في برنامج أبحاث "آفاق جديدة في دراسة نشأة وتطوّر الحكاية الأدبيّة العربيّة" (GenèR) الذي يطوّره المعهد الفرنسي للشرق الأدنى ببيروت، وتختتم سيمنار مخبر "النخب والمعارف والمؤسسات الثقافية بالمتوسط" بكلية الآداب والفنون والإنسانيّات بجامعة منوبة، الذي درس طيلة العام ٢٠١٦-٢٠١٧ "السيرة والسيرة الذاتية : مقاربة الزمن القصير في دار الإسلام".

الإشكالية التي تطرحها تتأسس بذلك على المرحلة الأولى من مشروع GenèR وتكمّلها. وقد عنيت هذه المرحلة بالبحث في مفهوم "الأدوبة" (littérarité) في المصادر العربية القديمة التي تُنسب عادة إلى الحقلين التاريخي والإسلامي الديني، كالنص القرآني وتفاسيره والحديث والسيرة النبويّة، والمؤلفات في الزهد والأساطير الأخرويّة.

كان من أهم أهداف هذه المرحلة أن تعيد النظر في الحدود الأكاديميّة الصارمة التي مازالت تبوّب المصادر العربية القديمة في متون منفصلة لا يتداخل فيها الأدبي بالديني ولا بالتاريخي. وقد سعت الأعمال البحثيّة المقدّمة في هذا الإطار إلى تحديد متن من النصوص جديد، موازٍ للنصوص الأدبية الق DIR="RTL"ديمة التي اعتاد دارسو الأدب تناولها، وإلى دراسة حدود هذه المتن واقتراح الأدوات المنهجيّة المناسبة لمقاربته مقاربةً أدبيّة. انطلاقًا من هذا المتن المفتوح واستنادًا إلى التعامل مع مكوّناته كأجزاء متكافئة تنتمي جميعها إلى الأدب النثري العربي القديم، تسعى المراحل التالية من البرنامج إلى صوغ إشكاليّات أدبيّة جديدة اعتمادًا على مقاربة متعددة المناهج تتجاوز مرحلة إظهار أدوبة هذه النصوص لتعمل من الآن فصاعدًا على تحليل هذه الهوية الأدبية من منظور علم السرديّات (narratologie) أو تاريخ الأدب أو، بصورة أشمل، تاريخ المصادر المكتوبة.

في هذا المنظور يبدو "سرد الحياة" موضوعًا غنيًّا ومؤاتيًا لهذه المقاربات، بالنظر لحضوره في مرحلة مبكّرة من تاريخ المصادر العربية، عبر سيرة نبي الإسلام ومغازيه وهو نوع أدبي صيغ في إطاره عدد غير يسير من النصوص السرديّة الإسلامية الأولى.

إضافة إلى ذلك، وخارج هذا النوع الديني، فإنّ العناصر السيَريّة تحضر بقوة في مجمل المؤلفات العربية القديمة وتشكل على حدّ سواء عنصرًا مركزيًا في أكثر من نوع أدبيّ وحلقة وصل بين هذه الأنواع. وهي تسهّل بذلك المقاربة متعددة المناهج التي نسعى إليها، حيث يمكن تناولها في حقل الأدب بمفهومه الكلاسيكي(سير الشعراء والأدباء والأعيان وملامح من حيواتهم)، في حقل السيرة النبوية، في حقل القَصص وسير الأنبياء القدامى، في طبقات وتراجم الصحابة والتابعين، وفي ما يُعنى بسير الخلفاء والملوك والسادة في كتب التاريخ.

ستقارب المداخلات المشاركة في الندوة شخصية بعينها، أو كاتبًا، أو عملاً أو موضوعًا أو شكلاً نمطيًّا (motif)، تنتمي حصرًا إلى الفترة السابقة للقرن العاشر الميلادي/ الرابع الهجري. تمكن مقاربة المصادر التاريخية التالية للقرن الرابع شريطة أن تضيء مقاربتها أسئلةً تتعلق بالمتن المحصور في الفترة المذكورة أعلاه وإشكاليّات نابعة من هذه المتن.

لابد من التأكيد على أن أعمال الندوة لن تهتمّ بالدرجة الأولى بتاريخيّة الموضوع الذي تقاربه، ولا بتحديد الحقيقي والأسطوري في ملامح هذه الشخصية أو تلك كما ترد في المصادر، بل ستركّز اهتمامها على وصف الأدوات النصيّة التي يستخدمها المؤرّخ أو المحدّث أو المفسّر أو الأديب لهيكلة حكايته التي يقدمها كنصّ تاريخي، وذلك لإظهار ألية بناء الشخصيات والحكايات النموذجيّة (personnages et récits types)، ووصف الأشكال النمطيّة العامّة ومحاولة تقديم تبويب أنماطي لها.

من هذا المنظور، وبعيدًا عن المشروع الفكري أو السياسي أو الإيديولجي للناثر القديم، فإن المساهمات سواء أكانت تندرج في حقل الدراسات الأدبية أم الإسلامية أم التاريخيّة، والتي ستستخدم الأدوات المنهجية التي تراها مناسبة لتحليل متنها، ستسعى إلى وصف آليات نصيّة لإظهار "المشروع الكتابيّ" للمؤلف الذي تُعنى به.

في منحى موازٍ، ستحاول هذه المقاربات إعادة التفكير بالطريقة التي كان المؤلّفون الكلاسيكيون يتصوّرون من خلالها مسيرات شخصيّاتهم التاريخيّة، وذلك لمحاولة حصر هذه التصورات في مفاهيم محدّدة مستخدمين أداوت سبر الماضي (النظر إلى سياق حياة الشخصية من خلال سياق الكتابة المتأخرة عنها) واستشراف المستقبل (النظر إلى النص السيَري كنتيجة لتحوّلات سياق الشخصية). يهدف هذا المنحى بشكل خاص إلى تحليل آليات تصوّر حياة الفرد في مجتمعات ما فتئت تكرّس الحالة الجمعيّة، وتذيب الواحد في هويّة الكلّ.

يمكن للساهمين تقديم مداخلاتهم بالفرنسية أو العربية أو الإنكليزيّة.

يجب تقديم مشاريع المساهمات بلغتين من هذه اللغات، على ألا يتجاوز المشروع أربعة ألاف حرف تشمل الفراغات، عدا ثبت المراجع (في حدود صفحة واحدة).

ترسل المشاريع إلى العنوان التالي : recitdevie@ifporient.org

تكاليف الإقامة

يتكفل القائمون على الندوة بكافة مصاريف الإقامة طلية فترة الأعمال.

تكاليف السفر

يتكفل المشاركون من خارج تونس بتكاليف سفرهم. علمًا بأن عددًا محدودًا من تذاكر السفر سيقدّم للزملاء الذين لا تغطّي مؤسساتهم العلميّة نفقات مشاركتهم بندوات خارج بلادهم، وعليهم أن يشيروا إلى ذلك فور قبول مساهماتهم.

الجدول الزمني

آخر مهلة لاستلام مشاريع المداخلات

الجمعة ١٩ ماي/أيّار 2017

نشر قائمة المشاركين في الندوة

الجمعة ٣٠ جوان/حزيران 2017

آخر مهلة لاستلام المداخلات المكتوبة

الجمعة ٨ سبتمبر/ أيلول 2017

أعمال الندوة

من الأربعاء ٤ إلى الجمعة ٦ أكتوبر/تشرين الأوّل 2017

المنظّمان

د. إياس حسن و د. ابراهيم جدلة

اللجنة العلميّة

د. فريدريك أمبير، باحث ومدير علمي، المعهد الفرنسي للشرق الأدنى، بيروت.

د. مونيكا بالدا، أستاذة مساعدة، جامعة غرونوبل – الألب.

د. برونو باولي، أستاذ، جامعة ليون الثانية.

د. إبراهيم جدلة، أستاذ، جامعة منوبة.

د. إياس حسن، باحث، المعهد الفرنسي للشرق الأدنى، بيروت.

د. عبد اللطيف الحناشي، أستاذ، جامعة منوبة.

د. أهيف سنو، أستاذ، جامعة القديس يوسف، بيروت.

د. إليزابيت فوتييه، أستاذة، جامعة ليون الثالثة.

د. فريرديك لاغرانج، أستاذ، جامعة السوربون.

المرفقالحجم
نص الدعوة للمشاركة باللغة العربية 117.23 كيلوبايت
نص الدعوة للمشاركة باللغة الفرنسية137.26 كيلوبايت